نتائج المعاملة الحسنة وفعل الخير

الإهداءات


|| آلمُنَتَدَى الآسَلاَمِے ~ هنا توضع المواضيع الإسلامية العامة من علوم ..فقهيه..عقائديه

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: KMPlayer 3.8.0.123 Final (آخر رد :ولاية أهل البيت)       :: فطائر ومعجنات فكرية (آخر رد :هدى)       :: Adobe Shockwave Player 12.1.1.151 Final (آخر رد :ولاية أهل البيت)       :: Malwarebytes Anti-Malware 2.0.2.1007 Beta & Keygen New (آخر رد :ولاية أهل البيت)       :: الطريق الوحيد والاستراتيجية الرئيسة في النظام التربوي الديني، للأستاذ بناهيان (آخر رد :هدى)       :: أفضل الأطعمة لتطهير الكبد (آخر رد :عاشقة نور الولاية)       :: الثوم والليمون.. أطعمة بديلة عن الأدوية (آخر رد :عاشقة نور الولاية)       :: قناة خصال السيدة فاطمة الزهراء ع - مع فضيلة الشيخ عبد الحميد المهاجر (آخر رد :حامل الراية)       :: جديـــــد وحصري (كريم الزنجبيل لنحت الجسم وبخاخ لشـد الجسم) (آخر رد :ذكريات)       :: اسألينــــي (آخر رد :عاشقة نور الولاية)      


نتائج المعاملة الحسنة وفعل الخير

|| آلمُنَتَدَى الآسَلاَمِے ~

إضافة رد
 
Bookmark and Share أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-09-2013, 08:25 AM
الصورة الرمزية هوى الزهراء
»¦[ هوى الزهراء هوى الزهراء غير متواجد حالياً
 



معدل تقييم المستوى: 9
هوى الزهراء is on a distinguished road
افتراضي نتائج المعاملة الحسنة وفعل الخير

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الابرار الاخيار
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نتائج المعاملة الحسنة وفعلالخير

إنّ للتعامل الحسن وفعل الخير نتائج طيّبة وعظيمة في المجتمع. فالمعاملة الحسنة كالبذرة الّتي تبذر وتُنمى ويُنتظر أوان ثمرها وحصادها. ومن أبرز نتائجها حالة السعادة الروحيّة الّتي يعيشها المجتمع وينعم من خلالها. فالتعامل الحسن ينشر الطمأنينة والسلام، ويعمّ من خلاله الخير والوئام. ثمّ إنّ فاعل الخير ينتظر جائزته الكبرى من ربّه وخالقه، وهو خيرُ مُجازٍ ومكافئ. وتكفيك هذه الكلمات من ربِّ العالمين حيث يقول: ﴿مَّثَلُ الّذينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّئَةُ حَبَّةٍ وَاللهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاء وَاللهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ﴾9. ويقول: ﴿الّذينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللهِ ثمّ لاَ يُتْبِعُونَ مَا أَنفَقُواُ مَنًّا وَلاَ أَذًى لَّهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ﴾10. ويقول أيضاً: ﴿إِنَّ هَـذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الّذينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا﴾11.

ونختم برواية عن سيِّد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام حيث خطب قائلاً: "أيُّها الناس نافِسوا في المكارِم، وسارِعوا في المغانِم، ولا تحتسبوا بمعروف لم تعجّلوه، واكسبوا الحمد بالنُّجح، ولا تكتسبوا بالمطل ذمّاً، فمهما يكن لأحد عند أحد صنيعة له رأى أنّه لا يقوم بشكرها فالله له

بمكافأته، فإنّه أجزل عطاءً وأعظم أجراً، واعلموا أنّ حوائج الناس إليكم من نِعَمْ الله عليكم فلا تملّوا النِّعم فتحور نقماً، واعلموا أنّ المعروف مُكسِب حمداً، ومُعقِب أجراً، فلو رأيتم المعروف رجلاً رأيتموه حسناً جميلاً يسرّ الناظرين، ولو رأيتم اللؤم رأيتموه سمجاً مشوّهاً تنفر منه القلوب وتغضّ دونه الأبصار.

أيُّها الناس من جاد ساد، ومن بخل رذل، وإنّ أجود الناس من أعطى من لا يرجوه، وإنّ أعفى الناس من عفا عن قدرة، وإنّ أوصل الناس من وصل من قطعه، والأصول على مغارسها بفروعها تسموا، فمن تعجّل لأخيه خيراً وجده إذا قدم عليه غداً، ومن أراد الله تبارك وتعالى بالصنيعة إلى أخيه كافأه بها في وقت حاجته، وصرف عنه من بلاء الدنيا ما هو أكثر منه، ومن نفّس كربة مؤمن فرّج الله عنه كُرَب الدُّنيا والآخرة، ومن أحسن أحسن الله إليه، والله يُحبُّ المحسنين"12.

إستنتاج
- المعاملة الحسنة كالبذرة الّتي تبذر وتنمى ويُنتظر أوان ثمّرها وحصادها.
- أبرز
نتائج المعاملة الحسنة حالة السعادة الروحيّة الّتي يعيشها المجتمع بسببها.


شبكة المعارف الإسلامية
التوقيع:
رد مع اقتباس
قديم 12-09-2013, 09:12 PM   رقم المشاركة : [2]
»¦[ زهرة الحب
الصورة الرمزية زهرة الحب
 

زهرة الحب is on a distinguished road
افتراضي

...بووورك فيكٍ...
..."آختي الغاليه"على روآآئعكٍ القيمه والنيره..تسسلم آيدكٍ على جهوودكٍ المتميزه...
...لاحرمنا الله من فيض...
...درركٍ الإيمانيه ..موفقه إلهي لكل خير وبركه ..ونترقب جديد مدآآدكٍ...
...تحيتي العطره لرووحكٍ الغاليه...

.........................
زهرة الحب


زهرة الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-13-2014, 08:32 PM   رقم المشاركة : [3]
»¦[ هوى الزهراء
الصورة الرمزية هوى الزهراء
 

هوى الزهراء is on a distinguished road
افتراضي

اللهم صلِ على محمد وآلِ محمد
سررتُ بــِ حضوركٍ العطر ووضع بصمتكٍ بين طيات متصفحي
من أعماق القلب لكٍ شُكري وإمتناني العميق لهذا الحضور المُشرف
لــِ روحكٍ النقية ألف تحية من القلب وأصدق الدعوات نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


التوقيع:
هوى الزهراء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
المعاملة, الحجر, الحسنة, نتائج, وفعل


 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المعاملة بالمثل هوى الزهراء || عَلِيَ الْهَاَدِيْ (عَ) ~ 1 02-11-2013 02:44 PM
ان الخير كل الخير في قضاء حوائج الناس زهرة الحب || آلمُنَتَدَى الآسَلاَمِے ~ 4 10-07-2011 08:25 PM
المعاملة بما يناسب المرحلة غريب طوس || مَعْرِفَةْ اللْهْ عَزَّ وَجَلْ ~ 3 07-31-2011 03:51 PM
انما الدين المعاملة هوى الزهراء || آلمُنَتَدَى الآسَلاَمِے ~ 1 06-26-2011 04:39 PM
النية الحسنة والاهتمامات الصالحة هوى الزهراء || آلمُنَتَدَى الآسَلاَمِے ~ 1 06-08-2011 04:42 PM




Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd Hajes
استضافة وتركيب وتطوير وحماية من: شركة هاجس هوست